كيف أعالج نفسي من الاكتئاب، يسمى الاكتئاب بمرض الشيخوخة بلا منازع، ورغم وجود فرق بين الحزن والاكتئاب، إلا أن هناك نوعًا من الحزن الشديد الذي يعتبر من أعراض الاكتئاب الذي يُنظر إليه على أنه علامة على الاكتئاب. . مرض له طرق علاجية مختلفة سواء كانت نفسية أو من خلال الأدوية الطبية ولكن بالتأكيد تعلم كيفية التعامل مع الاكتئاب قد يكون ما يدفعه للتغلب عليه وعدم الخضوع لأعراضه، ويستعرض الموقع زيزوووي معكم تعريف الاكتئاب. والأعراض الشائعة بالإضافة إلى بعض النصائح المتعلقة بالوقاية منه وكيفية علاج نفسك من الاكتئاب.

ما هو الاكتئاب

يُعرَّف الاكتئاب بأنه حالة أكثر من مجرد الشعور بالحزن، فهو اضطراب مزاجي يؤثر بشكل كبير على الصحة العقلية والجسدية للشخص، ويمكن أن يؤدي إلى مشاكل عاطفية وجسدية تقلل من قدرة الشخص على فعل ما فعله في الماضي، ومن علاماته تغيرات في الشهية، وفقدان الوزن أو اكتسابه بسرعة، وكذلك صعوبة النوم أو النوم لفترات طويلة جدًا، وزيادة التعب والشعور بانعدام القيمة التي يمكن أن تؤدي إلى أفكار الانتحار والموت. التشوش.[1]

أنواع الاكتئاب

تختلف أنواع الاكتئاب باختلاف أعراض المرض وأسبابه وشدته، والتي تختلف معها فترة العلاج. وهذه هي أهم أنواع الاكتئاب

  • الاضطراب الاكتئابي الشديد
  • الاكتئاب ثنائي القطب يعاني الأشخاص المصابون بهذا النوع من فترات متقطعة من مزاج منخفض وفترات من الهوس، وغالبًا ما يكونون حزينين ويائسين ويفتقرون إلى الطاقة.
  • اكتئاب ما بعد الولادة وما بعد الولادة هو نوع من الاكتئاب يصيب المرأة على المدى القريب أو بعد عام، ولكن يمكن التغلب عليه عادة.
  • اضطراب الاكتئاب المستمر (PDD) يُعرف أيضًا باسم “اضطراب المزاج” وعلى الرغم من أن أعراضه أقل حدة من الاكتئاب الشديد ؛ ومع ذلك، قد يستمر لمدة عامين أو أكثر.

اقرأ ايضا هل تعانى من اكتئاب وزارة الصحة

كيف أعالج نفسي من الاكتئاب

على الرغم من أن تحديد مدى انتشار الاكتئاب ومعرفة شدته، سواء كانت خفيفة أو شديدة، ليس من السهل تحديد نفسك، لأن هناك أنواعًا يمكن استخدامها للعلاج الطبي من خلال الأدوية ؛ لكن لا ضير من مساعدة نفسك والتعامل مع اكتئابك على علاج نفسك أو التخلص من أعراضه حتى تكون مستعدًا للحصول على مساعدة احترافية إذا احتاج الموقف إليها. فيما يلي أهم النصائح لمساعدتك في التعامل مع الاكتئاب

ابق على اتصال جسدي

الأمراض العقلية والنفسية مثل الاكتئاب لا تؤثر فقط على الدماغ والحالة النفسية ؛ وبدلاً من ذلك، تصل آثاره إلى الجسم لأنه يقلل من طاقة الإنسان ويجعله أكثر عرضة للإرهاق والصداع المتكرر والقلق والاكتئاب عادة ما يؤدي بك إلى التراجع عن من حولك والمبالغة في عزلتك، الأمر الذي يؤدي في الواقع إلى أعراض اكتئاب حادة، لذلك قد يساعدك القليل من الجهد على التواصل مع الأشخاص المقربين منك، مثل العائلة والأصدقاء، والتحدث معهم لإلهاء نفسك بشيء إيجابي.

اتبع نظامًا غذائيًا صحيًا

من وجهة نظر علمية ؛ لا يوجد نظام غذائي يمكن أن يعالج الاكتئاب بأعجوبة، ولكن مراقبة ما تأكله بالتأكيد يساعد على تحسين صحتك العقلية عن طريق تقليل تناول السكر المكرر والكربوهيدرات، وتناول الفيتامينات بانتظام، وخاصة فيتامينات ب التي ثبت أنها تسبب الاكتئاب عندما لا يكون لديك جسم. كفى منهم وهناك دراسات. وتشير إلى أن الأطعمة التي تحتوي على أحماض أوميغا 3 الدهنية – مثل السلمون والتونة والسبانخ والأفوكادو – يمكن أن تساعد في تخفيف الاكتئاب، وبشكل عام يجب عليك مراقبة ما تأكله لأن الاكتئاب يسبب زيادة غير طبيعية في الشهية أو انخفاضها.

للتمرين

تعزز التمارين الرياضية إفراز هرمون الإندروفين الذي يعطي الإنسان الشعور بالرضا عن النفس ويتسبب في فوائد طويلة المدى للأشخاص الذين يعانون من أعراض الاكتئاب، وليس عليك أن تمارس تمارين شاقة وإنما يتمثل الأمر في الانتظام في التمارين اليومية مثل المشي أو الجري، وقد تساعد ممارسة اليوجا أيضًا في هذا.[2]

احصل على الشمس في الصباح

أظهرت بعض الدراسات الطبية أن الاستيقاظ في الصباح الباكر والحصول على ضوء الشمس قبل الظهر يمكن أن يحسن مزاجك العام. تعتبر أشعة الشمس مصدرًا طبيعيًا لفيتامين د الذي يساهم في تنظيم الحالة النفسية، وقد يؤدي نقصها إلى زيادة. في مزاجك. الخوف والقلق والتوتر حيث يؤثر ذلك على إفراز الجسم للدوبامين والسيروتونين وبالتالي يؤدي إلى ظهور أعراض الاكتئاب وخاصة القلق المستمر والاكتئاب الموسمي وهذا بالطبع بالإضافة إلى الأمراض العضوية الأخرى المرتبطة بنقص فيتامين د.

اقرأ أيضًا ما هو موعد اليوم العالمي للصحة العقلية 2022

الحصول على قسط كاف من النوم

هناك ارتباط وثيق بين الاكتئاب وصعوبة النوم وكذلك النوم لفترة طويلة، لذلك تحتاج إلى إجراء بعض التغييرات على نمط حياتك اليومي، مثل ضبط ساعات نومك ومراقبتها، والنوم الليلي المنتظم قدر الإمكان، و تجنب مشتتات النوم مثل الهاتف.

إقرأ أيضاً شعار اليوم العالمي للصحة النفسية 2022

غيّر روتينك اليومي

تساعد هذه المرحلة عندما تكون عرضة للاكتئاب، وهنا تحتاج إلى دفع نفسك للقيام بشيء مختلف عما تفعله في يومك المعتاد، مثل الذهاب لزيارة أقاربك قليلاً أو السفر للترفيه عن نفسك، والسبب هنا هو أن الكثيرين منا قد يصابون بالاكتئاب بسبب العمل ويشعرون أن يومنا هو فقط من العمل والنوم فقط تحت الكثير من التوتر، وما يجب القيام به هو أخذ قسط من الراحة والتوقف عن الروتين اليومي الممل لبعض وسائل الترفيه مثل الخروج مع الأصدقاء وما إلى ذلك.

اقض بعض الوقت في الطبيعة

يمكن أن يكون لطبيعة الأم تأثير قوي وفعال على الاكتئاب، وفقًا للدراسات والدراسات التي تشير إلى أن الأشخاص الذين يقضون وقتًا أطول في الطبيعة أفضل عقليًا ونفسيًا، لذلك إذا لم تتمكن من السفر إلى أحد الأماكن الطبيعية بعيدًا عن الضوضاء ؛ يمكنك تجربة النزهة وتناول الغداء بين الأشجار في أقرب حديقة في مدينتك.

تحمل بعض المسؤولية

تساعد المساحة على تفاقم أعراض الاكتئاب وزيادة شدتها، لذلك يُنصح بتضمين نفسك في مسؤولية يومية تعطيك إحساسًا بالإنجاز، سواء كانت المسؤولية بدوام كامل أو بدوام جزئي أو ربما تركز على التعلم وتعلم مهارة معينة، أو حتى العمل التطوعي.[3]

اقرأ أيضًا ما هو الاضطراب ثنائي القطب وأعراضه وأسبابه وطرق تشخيصه وعلاجه

زور طبيب

يُنصح إذا شعرت أن أعراض الاكتئاب لديك يتم التحكم فيها بشكل واضح، يجب عليك استشارة طبيب نفسي متخصص، والذي يحذر أيضًا من تناول مضادات الاكتئاب دون استشارة الطبيب، حيث إن حالتك قد تتطلب فقط المتابعة والأطعمة الطبيعية أو المكملات الغذائية.

الفرق بين الحزن والاكتئاب

عندما تواجه مواقف صعبة مثل فقدان وموت أحد أفراد أسرتك أو فقدان وظيفتك أو إنهاء علاقة أو أي تجربة صعبة ؛ لا شك أنه يسبب شعورًا شديدًا بالحزن لفترة معينة قد تكون طويلة أو قصيرة، لكن العملية العصبية هنا عملية طبيعية قد تكون مشابهة لبعض خصائص الاكتئاب، ولكنها ليست مرضًا مثله، وتأثيرات الأعصاب تراجعا مؤكدا من المستحيل الخروج من دائرة الحزن رغم مرور فترة زمنية معينة، وغالبا ما يتم التغلب على مشاعر عدم القيمة. ، كراهية الذات وأفكار الموت والانتحار، وإليكم أهم الفروق بين الحزن والاكتئاب

حزن كآبة
إنه شيء طبيعي يؤثر على كل إنسان في حالة خسارة كبيرة أو خيبة أمل أو مشكلة في الحياة مرض عقلي يؤثر على نفسية الإنسان ومزاجه وروتينه اليومي والشرح طريقة التي يتكيف بها مع حياته.
يتلاشى مع الوقت، ومن ثم يمكن لأي شخص أن يواصل حياته الطبيعية. يتعلق الأمر بالحزن الشديد، وهو أشهر أعراضه.
لا يحتاج إلى علاج طبي، لكنه يحتاج إلى علاج نفسي لتقليص مدته ومنعها من التطور أو الدخول في حالة اكتئاب. يستغرق التعافي منه وقتًا طويلاً، وقد يتطلب تدخل الطبيب وعلاجه.

اقرأ أيضًا ما هي متلازمة كوخ وأعراضها وأسبابها وطرق علاجها

كيف يتم علاج الاكتئاب

على الرغم من أن الاكتئاب مرض شائع في الوقت الحاضر ؛ ومع ذلك، فإن الخبر السار هو أنه أحد الأمراض العقلية التي يمكن علاجها، حيث أن 80٪ إلى 90٪ من المصابين بالاكتئاب يستجيبون جيدًا لطرق العلاج المختلفة، وأول ما يفعله الأطباء لتشخيص الحالة هو إجراء تقييم كامل. والفحص الجسدي لمعرفة ما إذا كان الاكتئاب ناتجًا عن حالة طبية مثل المشاكل. الغدة الدرقية أو نقص الفيتامينات، أو أسباب أخرى مثل العوامل البيئية أو النفسية، ثم يلجأ الطبيب إلى الأدوية التي تعمل على تحسين السلوك الكيميائي في الدماغ، ومن أشهر الأدوية مضادات الاكتئاب التي تستمر من شهرين إلى ثلاثة أشهر في المتوسط ​​، وهناك هو نوع من العلاج يسمى العلاج السلوكي المعرفي. CBT)، والذي يركز على حل المشكلات في الوقت الحاضر وتغيير الأفكار السلبية للمريض من خلال المواعيد مع طبيب نفسي. العلاج بالصدمات الكهربائية (ECT) مخصص للمرضى الذين يعانون من اكتئاب شديد للغاية ولم يستجيبوا للعلاجات الأخرى.

هنا توصلنا إلى خاتمة مقالتنا كيف أعالج نفسي من الاكتئاب والتي استعرضنا فيها بالتفصيل تعريف الاكتئاب وأهم النصائح التي يقدمها الخبراء للوقاية والعلاج من أعراض الاكتئاب، كما ذكرنا لك الفرق بين الحزن والاكتئاب وأشهر الأساليب التي يستخدمها الأطباء النفسيون.