معلومات عن الأسبوع العالمي لمكافحة العدوى 2022، لأن معظم الأمراض التي يعاني منها الناس بشكل يومي ناتجة عن عدوى بكتيرية وفيروسية وفطرية، وهذه العدوى تسبب العديد من الأعراض ويمكن أن تتطور إلى أعراض شديدة، وفي السطور التالية سوف نذكر نتحدث عن إجابة هذه القضية وأكثر من ذلك بكثير.

معلومات عن الأسبوع العالمي لمكافحة التلوث 2022

يحتفل العديد من خبراء الطب والأمراض بالأسبوع الدولي لمكافحة العدوى، والذي يمتد من 18 أكتوبر إلى 24 أكتوبر، لتوعية العالم بمكافحة العدوى والوقاية من العديد من الأمراض التي تسببها أنواع مختلفة من العدوى سواء البكتيرية أو الفيروسية أو الفطرية. وذلك لأنه يمكن القضاء على معظم أنواع العدوى والوقاية منها ببعض وسائل منع الحمل. لذلك يجب على المرء أن يشعر بالعالم من خلال هذه الحملات ليعرف كيفية التخلص من العدوى ومكافحتها. أهم المعلومات التي يجب معرفتها في الأسبوع الدولي لمكافحة التلوث هي كما يلي[1]

  • يمكن أن يصاب حوالي واحد من كل عشرة مرضى في المستشفيات ومرافق الرعاية الصحية من أجل تلقي العلاج من مرض آخر.
  • نحتاج إلى معرفة أن الوقاية خير من العلاج، لأن اتباع الإرشادات التي تساعد في مكافحة العدوى يمكن أن يمنع العدوى بنسبة ثلاثين بالمائة على الأقل.
  • على الطبيب أو الطبيب أو الممرضة اتخاذ جميع طرق الوقاية من العدوى مثل تعقيم الأطباق وغسل اليدين، وللمريض الحق في الاستفسار عن ذلك.

مدارس خالية من العدوى .. طرق استئصال العدوى في المدارس

أهم أهداف الأسبوع العالمي لمكافحة التلوث

يقام الأسبوع الدولي لمكافحة العدوى في الفترة من 18 أكتوبر إلى 24 أكتوبر، لتثقيف العالم بشأن مكافحة العدوى والوقاية من العديد من الأمراض. أهم أهداف الأسبوع هي[1]

  • إن نشر الوعي بين الناس ونشر ثقافة الوقاية أفضل من العلاج ونشر ثقافة رصد وسائل الوقاية من العدوى بأشكالها المختلفة.
  • شجع مقدمي الرعاية الصحية على اتباع طرق الوقاية من العدوى مثل أدوات التعقيم وغسل اليدين واستخدام عدة أدوات لمريض واحد فقط، مثل الحقن.
  • مشاركة جميع مقدمي الرعاية الصحية في الأنشطة المتعلقة بمكافحة الأمراض والوقاية منها.
  • اتخاذ كافة الإجراءات من قبل أصحاب المستشفيات والمؤسسات الصحية المختلفة باستخدام كافة الوسائل التي تمنع انتشار العدوى.
  • توعية المرضى بضرورة الحفاظ على سلامتهم واستفسار الطبيب عن أي موضوع يتعلق بانتقال العدوى.

كيف تنتقل العدوى

هناك عدة طرق يمكن من خلالها الإصابة بالعدوى، ومن أهم طرق انتقالها[2]

  • الخلط حيث يمكن أن تنتقل العدوى البكتيرية والفيروسية والفطرية عن طريق الاختلاط بين الناس سواء عن طريق اللمس أو الاتصال الجنسي أو العطس أو السعال، أي تنتقل العدوى بهذه الشرح طريقة مباشرة من شخص لآخر.
  • قبول العدوى بهذه الشرح طريقة تنتقل العدوى بشكل غير مباشر من شخص لآخر باستخدام الأدوات الشخصية للشخص المصاب على سبيل المثال.
  • العدوى الذاتية في هذه الحالة تنتقل العدوى من مكان إلى آخر في جسم الشخص المصاب.

طرق مكافحة العدوى

هناك عدة طرق ونصائح يمكن اتباعها ويمكن من خلالها مكافحة العدوى، ومن أهم هذه الطرق[2]

  • لا تشارك الأشياء الشخصية مثل الملابس والأواني والأثاث مع الآخرين.
  • اغسل يديك جيدًا بالماء والصابون بشكل متكرر.
  • تغطية الفم والأنف عند السعال أو العطس، قم بذلك بمنديل وتخلص منه لاحقًا.
  • لا تغادر المنزل أو ترتدي كمامة عند التعامل مع الآخرين في حال شعرت بأعراض أي عدوى.
  • تعقيم الأسطح والأدوات التي نتعامل معها.
  • تناول الأطعمة والمكملات الغذائية التي تعزز المناعة، مثل تلك التي تحتوي على نسبة كبيرة من الفيتامينات والمعادن ومضادات الأكسدة.
  • ارتدِ قفازات عند التعامل مع عينات الدم أو البول وعقم اليدين جيدًا بعد ذلك.
  • خذ اللقاحات الموجودة ضد أنواع معينة من العدوى بعد استشارة الطبيب.
  • لا تختلط مع أي شخص تظهر عليه أعراض العدوى.

منع العدوى الفيروسية

في الختام، تعرفنا على الأسبوع العالمي لمكافحة التلوث 2022، وتعرفنا أيضًا على أهم الأغراض التي يقام النفط من أجلها هذا الأسبوع. تحدثنا أيضًا عن طرق نقل العدوى وكذلك أهم الطرق التي يمكن أن تساعد في مكافحة العدوى بتفصيل معين.