أخفى الأرنب قلقه وذعره، القصة هي من الفنون التي يحبها الأطفال والكبار أيضًا، لأنها تجلب المتعة والمتعة وتعمق التفكير والخيال، وعملية القراءة مهمة جدًا للأطفال لأنها تحسن من قدرة الطفل على استمع وتحدث للآخرين.، عندما تحمل هذه القصة العديد من المعاني الجميلة والرائعة والممتعة التي تجذب انتباه الأطفال، وسيتضمن الموقع زيزوووي إجابة السؤال المطروح، وأخفى الأرنب قلقه وهلعه، وأهمية سرد قصة للأطفال، وأساسيات اختيار قصة للأطفال.

أخفى الأرنب قلقه وذعره

قصة الأرنب هي إحدى القصص التربوية ذات القيمة المهمة وإحدى القصص التي يحبها الأطفال، حيث تتكون هذه القصة من شخصيتين، الأرنب والذئب، يمتلك الذئب حديقة بدون أي نوع من الخضار. وهو الملفوف. كانت مزرعة الذئاب تأكل من الملفوف الذي كان في الأرض، وملأت معدته به، وعندما جاء الذئب ورأى ما فعله الأرنب، تفاجأ للغاية، وتمكن من معرفة من فعل ذلك في مزرعته فعندما رأى الأرنب والذئب استعمل ذكائه، أخفى الأرنب قلقه وذعره كما يلي

  • حتى ينفذ ما يدور في رأسه خارج خطة لإنقاذه، ويمكنه البقاء على قيد الحياة.

حيث أخفى الأرنب قلقه وذعره حتى أظهر للذئب أنه لا يخاف النار والأشواك.[1]

قصة يوسف عليه السلام للأولاد

أهمية القصة للأطفال

تدور القصة حول التطور المعرفي واللغوي والعاطفي والاجتماعي للطفل. يساعد الطفل[2]

  • تنمية مهارات الاستماع لدى الطفل.
  • يخلق الأطفال أفكارًا جديدة حول العالم من حولهم.
  • قراءة القصة هي شرح طريقة أساسية للتعليم.
  • تنمية وعي الطفل بأن الكلمات المكتوبة في القصة منطقية.
  • تنمية رغبة الطفل في القراءة.
  • تقدم القصص نماذج إيجابية يتعلم الطفل من خلالها السلوك الصحيح.
  • قراءة القصص شرح طريقة جيدة لتهدئة الطفل وطمأنته، لأنه يبقى مستمعًا أثناء رواية القصة ولا يتحرك.
  • يساعد الطفل على فهم الأشخاص من حوله.
  • تشجيع عملية التعلم حيث سيرغب الأطفال في طرح العديد من الأسئلة والاستفسارات والمناقشات حول القصة.
  • يساعد على زيادة المفردات اللغوية عند الأطفال.
  • يطور الطفل مشاعر إيجابية تجاه الكتب.

أسطورة جميلة جداً وقصيرة

أساسيات اختيار قصة للأطفال

يجب على المعلم أن يختار القصة الصحيحة ليخبرها الأطفال، مع مراعاة ما يلي[3]

  • لاحظ استخدام المفردات التي يمكن للأطفال فهمها بسهولة.
  • يجب ألا تكون القصة طويلة وأن يكون عدد الصفحات صغيراً وأن تكون مناسبة لعمر الأطفال.
  • وجود رسومات ورسوم إيضاحية لجذب انتباه الأطفال للقصة.
  • يجب أن تكون الصور كبيرة وواضحة للطفل.
  • أن الصور الموجودة في القصة تمثل الكلمات الموجودة فيها.
  • يجب أن تكون صورة الغلاف ملونة وجذابة وتعبر عن محتوى الكتاب.
  • الشخصيات في القصة تقنع الطفل.
  • يجب أن تكون العناوين والعناوين الفرعية واضحة وبارزة.
  • يجب أن يكون محتوى القصص هادفًا وذو طبيعة تعليمية وثقافية وأن يضفي قيمة مثل الأخلاق والشجاعة.

شاهد أيضاً قصة خيالية قصيرة عن القمر

هنا توصلنا إلى خاتمة هذا المقال التربوي، حيث تحدثنا عن الأرنب الذي يخفي قلقه وذعره، وذكرنا أهمية سرد القصص للأطفال، وتطرقنا أيضًا إلى أساسيات اختيار قصة للأطفال.