هل يحتاج اختصاصي القانون إلى اللغة الإنجليزية عندما يرغب طالب في الالتحاق بتخصص في القانون، تتبادر إلى الذهن العديد من الأسئلة، ومن بين هذه الأسئلة ما إذا كان تخصص القانون يحتاج إلى اللغة الإنجليزية أم لا، لذلك خصص الموقع زيزوووي هذه المقالة للإجابة على السؤال هل يحتاج تخصص القانون إلى اللغة الإنجليزية اللغة الإنجليزية، وتوضح لمحة عامة عن تخصص القانون، والتخصصات التي تتفرع إلى قانون، ومزايا وعيوب التخصص في القانون، ومجالات عمله، ومدة الدراسة، وأهميته، وأفضل الجامعات. تعلم الجمل باللغة الإنجليزية.

في التخصص في القانون

القانون (اللغة الإنجليزية مهنة المحاماة) القانون هو أحد التخصصات التي تعتمد على الخبرة في مختلف مجالات القانون وتطبيقاته، حيث أن معظم دول العالم مهتمة جدًا بتدريس القانون ؛ لأن التخصص في القانون من أكثر التخصصات المطلوبة والتي تحتاجها الدولة في كل وقت.[1]

تكمن أهمية تخصص القانون بشكل عام في المساعدة على الحفاظ على النظام العام، ومعرفة القوانين الأساسية للدولة وقوانين الدولة نفسها، وهي الدستور. وبالتالي، فإن التخصص في القانون مهم بشكل أساسي لإقامة العدل في البلاد بوسائل مختلفة.[2]

هل التخصص في القانون يتطلب اللغة الإنجليزية

يسعى تخصص القانون بشكل عام إلى توضيح مفهوم القانون والقضايا ذات الصلة بتعريفه وأنواعه ومصادره ونطاق تطبيقه، لذلك فإن القانون هو مجموعة من القواعد التي تنظم أنماط السلوك المختلفة في المجتمع، حيث ينظمها. جميع العلاقات بين أنواع مختلفة من الأشخاص، ممارسة حقوق معينة لأحد طرفي العلاقة، وظهور عدد من الالتزامات أو الالتزامات المتبادلة المستحقة لكلا الطرفين ؛ لا يتم إنشاء التزامات متبادلة.[3]

للإجابة على السؤال التالي هل يحتاج تخصص القانون إلى اللغة الإنجليزية أم لا، يجب على المرء أن يميز ما إذا كانت دراسات القانون في جامعة في بلد عربي، أو في جامعة في بلد أجنبي. اللغة الإنجليزية سواء كانت مكتوبة أو محكية أو مستمعة، حيث تعتمد هذه الدول على اللغة الإنجليزية وليس اللغة العربية في أحكام القانون.

أما عن الرغبة في دراسة القانون في إحدى جامعات الدول العربية، فلا يشترط للطالب أن يكون لديه مستوى عالٍ في اللغة الإنجليزية، والأكثر من ذلك، فهذه الجامعات تعتمد بشكل كبير على تدريس القانون باللغة العربية، ولكن هناك بعض الجامعات يقوم بتدريس دورة أو دورتين في اللغة الإنجليزية، فإذا كان الطالب على دراية باللغتين العربية والإنجليزية في القانون، فستتاح له فرصة أكبر في سوق العمل.

اقرأ أيضًا معلومات عن التخصص في القانون

التخصص في القانون

تنقسم تخصصات القانون إلى قسمين رئيسيين، القانون العام والقانون الخاص، حيث أن المعيار الأساسي للتمييز بين القانونين يقوم على أساس وجود الدولة الأم، وبالتالي ينقسم تخصص القانون إلى[3]

فروع القانون العام

القانون العام هو “نظام من القواعد التي تحكم علاقات الدولة مع الدول الأخرى أو الأفراد، كسيادة”. فروع القانون العام هي كما يلي

  • قانون الدستور مجموعة من القواعد التي تحدد أنظمة الحكم في الدولة، وتحدد السلطات العامة فيها، وهي السلطة التشريعية، والتنفيذية، والقضائية، وبيان دور كل من هذه السلطات.
  • القانون الإداري يعرف القانون الإداري بأنه مجموعة من القواعد التي تنظم تشكيل ونشاط السلطة الإدارية في أداء دورها، من الإشراف على الخدمات العامة إلى تحقيق المصلحة العامة.
  • القانون المالي ويتضمن تعريف أموال الدولة والهيئات العامة من حيث تحديد الموارد الممنوحة لها من الضرائب والرسوم والقروض وكيفية تحقيق هذه الأموال.
  • قانون العقوبات القواعد التي تحدد الجرائم والعقوبات المفروضة على كل منها.
  • قانون الإجراءات الجنائية نظام من الإجراءات الواجب اتباعها من لحظة ارتكاب الجريمة حتى وقت معاقبة الجاني.

فروع القانون الخاص

القانون الخاص هو “نظام من القواعد التي تحكم العلاقات التي ليست الدولة طرفًا فيها في وظيفتها كسلطة وسيادة”. فروع القانون الخاص هي

  • القانون المدني مجموعة من القواعد التي تحدد العلاقات بين الأشخاص، باستثناء ما يتم تناوله من قبل فرع آخر من فروع القانون الخاص.
  • القانون التجاري مجموعة من القواعد القانونية التي تحكم الأعمال التجارية والأحكام الخاصة بالتجار.
  • القانون البحري مجموعة القواعد القانونية المتعلقة بالملاحة البحرية.
  • القانون الجوي مجموعة القواعد القانونية التي تحكم العلاقة الخاصة بالملاحة الجوية.
  • قانون حقوق الإنسان مجموعة من الإجراءات الواجب اتباعها عند رفع دعوى مدنية أمام المحاكم العادية.

مزايا التخصص في القانون

يتمتع طلاب القانون بفوائد عديدة نتيجة دراسة القانون، خاصة بعد التخرج، من بين مزايا التخصص في القانون

  • وله العديد من مجالات العمل في سوق العمل، سواء في القطاع العام أو في القطاع الخاص.
  • الالتزام ببعض المبادئ السامية. ومنها العدل والمساواة والإنصاف وحماية الحقوق ورد الحق لأصحابها.
  • – شحذ شخصية الطالب وزيادة ثقته بنفسه.
  • تحفيز الذكاء العقلي وسرعة الذكاء والقدرة على التفكير التحليلي والتفكير العميق خاصة في حالة الموضوعات المعقدة.
  • احصل على راتب مرتفع مقارنة بالوظائف الأخرى.
  • رفاهية عملية.

اقرأ أيضًا ما هي المحاكمة الجنائية

مساوئ التخصص في القانون

مساوئ التخصص في القانون

  • العمل لساعات طويلة وأحيانا متأخر.
  • الحاجة المستمرة لة القوانين من وقت لآخر. لأنه قابل للتجديد ليواكب تطور الدولة.
  • لا يمكن لطالب القانون أن يصبح محامياً بعد التخرج مباشرة، حيث يجب عليه تدريب مهنة المحاماة لفترة زمنية معينة.

الوظائف التي يمكن شغلها من قبل المتخصصين القانونيين

القانون هو تخصص ذو مجالات وظيفية واسعة. يمكن لخريج القانون العمل في إحدى الوظائف التالية[4]

  • المحامي المحامون متخصصون في حماية حقوق موكليهم، ويمكنهم القيام بذلك من خلال التفاوض مع أطراف أخرى في دعوى قضائية أو من خلال التقاضي.
  • المساعد القانوني هو اليد اليمنى للمحامي الذي يتولى مهام معينة لتوفير وقت المحامي وكذلك صياغة بيانات الدعوى ومساعدة العملاء وإجراء البحوث القانونية تحت إشراف محام.
  • مدير مكتب محاماة يُشار أحيانًا إلى هذا المنصب الإداري في هذا المستوى العالي باسم ضابط ممارسة يشرف على العمليات والتمويلات اليومية لشركة محاماة.
  • تنظيم العقد عادة ما يعمل هذا الشخص تحت إشراف مسؤول الممارسة الذي يتعامل مع مجالات محددة من الأمور المالية اليومية، وخاصة تلك التي تنطوي على التزامات تعاقدية.
  • السكرتير القانوني يُطلق على الأمناء القانونيين أيضًا اسم المساعدين الإداريين، وينطوي هذا المنصب على مسؤولية أقل من المساعد القانوني ولكن عادة ما تكون أكثر من متوسط ​​منصب السكرتارية.
  • أخصائي شكاوى العملاء يقوم الموظف بإنفاذ وفرض امتثال الشركة للقوانين والسياسات المعمول بها، محليًا وعلى المستوى الاتحادي.
  • القاضي يتعامل مع حل الخلافات بين الناس على أساس القوانين وفي ضوء الأدلة القانونية المقدمة.
  • النيابة العامة وهي مسؤولة عن التحقق من الجريمة التي وقعت، والقدرة على نسبتها إلى مرتكبيها، والوصول إلى الحقيقة.

اقرأ أيضًا ما هو القانون العام

مدة دراسات القانون

تختلف دورة القانون من دولة إلى أخرى، لكن المدة المعتادة للدراسة في القانون هي أربع سنوات، ويمكن أن يتم التخرج في غضون ثلاث سنوات أو ثلاث سنوات ونصف، اعتمادًا على الساعات التي يقطعها الطالب خلال فصل دراسي واحد، وبعد ذلك بنجاح إتمام جميع دورات القانون درجة البكالوريوس في القانون.

في حالة رغبة خريج القانون في أن يصبح محامياً، يجب أن يلتحق بنقابة المحامين ويمارس مهنة المحاماة لفترة معينة، وهذه الفترة عادة ما تكون سنتان، وبعد استكمال شروط التدريب، رخصة محاماة. حاصل على سنتين إلى ثلاث سنوات، بينما مدة الدكتوراه أربع سنوات.

أهمية دراسات القانون

يعتبر التخصص في القانون من التخصصات ذات الأهمية الكبيرة، فمن خلال دراسة التخصص في القانون يمكن[5]

  • دراسة القانون للأغراض الاجتماعية التي يسهل فيها ربط النظرية القانونية بالعالم الخارجي.
  • تتمتع دراسة القانون بعرض مهني فريد من نوعه، حيث إنه يوسع من الفرص أو الخيارات المهنية للطالب.
  • تساعد دراسة القانون على تطبيقه في الحياة اليومية من خلال قراءة وتحليل القضايا وتطبيق نصوصها القانونية.
  • تحسين مستوى مهارات الاتصال الفعال.
  • الدراسات القانونية مفيدة لأن المحامين مطلب اجتماعي وهام للدولة.

اقرأ أيضًا شروط الحصول على رخصة المحاماة في السعودية 2022

افضل الجامعات لدراسة القانون بالانجليزية

فيما يلي قائمة بأفضل 10 جامعات لدراسة القانون[6]

  • جامعة ستانفورد، الولايات المتحدة الأمريكية.
  • جامعة كامبريدج، المملكة المتحدة.
  • جامعة نيويورك، الولايات المتحدة الأمريكية.
  • جامعة أكسفورد، المملكة المتحدة.
  • جامعة ملبورن، أستراليا.
  • جامعة ييل في الولايات المتحدة.
  • جامعة هارفارد، الولايات المتحدة الأمريكية.
  • جامعة سنغافورة الوطنية، سنغافورة.
  • جامعة UCL، المملكة المتحدة.
  • جامعة لوبان، بلجيكا.

الإجابة السابقة سؤال هل تخصص بعد أن تخصص سابقًا، تخصص سابقًا في طبيعة مختلفة باختلاف، لكن مجملا اللغة الأولى كانت دراسة في جامعاتها، لكن مجملا اللغة الأولى كانت في جامعاتها، لكن مجملا اللغة الأولى ومطلوبة في الوقت الحالي بصورة عامة عظمة.