ينقص الإيمان في كثير من الأمور، ومنها كثير من الأمور التي لا يعرفها بعض الناس، فهناك ما يضر بالإيمان، والمسلم إذا فعلها ليس خارجاً عن الدين، فيختلف في حكمه عن الأعمال المخلة بالدين.، وعلى المؤمن أن يحرص على عدم الوقوع في هذه السهو، وعهده يستمر مع Gd، وسنتعرف على عيوب الإيمان في هذه السطور.

ينقص بعض منهم الإيمان

إن ما يسيء إلى إيمان المسلم هو كالتالي

  • همس قاصر.
  • عدم ثقة طفيف.
  • الذنوب والخطايا.
  • القليل من النفاق.
  • الموضات.

أمثلة على المؤمنين المرتبطين باللسان

ما المقصود بنواقص الإيمان

المعنى اللغوي لنواقص الإيمان هو تنحية العهد أو البناء الذي هو نقيض الاستنتاج يعني تنحية الشيء، كما يقول Gd ) والحفاظ على عهد الله عندما لا تقسم بعد التأكيد على جزيرة كريت. ولفظ فالنواقس يقصد به الأقوال أو الأفعال التي إذا جاءه خادم فقطع إيمانه وقلّده.

والسبب في تسميتها بهذا الاسم أنها تسيء إلى الدين والإسلام، وإذا فعل المسلم ذلك عمدًا فهو خارج دائرة الإسلام وهو كافر. كما أن الشرك العظيم والنفاق الكبير والخيانة العظمى من النواقص، وبدونها يسمى الشرك بالله أو الكفر الصغير، بما في ذلك الحلف على من في عهد الله أو الكذب والنفاق.

كما أن مخالفة العهد والنفاق والخيانة وغيرها من الأعمال التي تخرج الإنسان عن دين الإسلام تستحق العذاب لهم يوم القيامة ولكن الله يفتح أبواب التوبة ولا يلزم. له وليس كل ما يفعله العبد معصية في حالة هذه الذنوب.

في النهاية سنعرف أن الإيمان ينقصه في أمور منها الشرك الأولي والثانوي وإصرار المسلم على ارتكاب المعاصي وغير ذلك من الأمور التي تغضب الله تعالى. كما عرفنا ما هو المقصود بنواقص الإيمان.