حكم القاضي على الخليفة علي بن آفي طالب رضي الله عنه في القصة الوقائية التي سرقها النصارى هو عنوان هذا المقال الذي يُفهم فيه صحة هذا القول بالخطأ والقصة. سيتم شرحه بشيء من التفصيل، وفي نهاية هذا المقال .. هذه القصة وما إذا كانت قد حدثت بالفعل أم لا.

وحكم القاضي للخليفة علي بن آفي طالب رضي الله عنه في القصة الوقائية التي سرقها النصارى.

لم يدافع القاضي شريا عن الخليفة علي بن آفي طالب -رضي الله عنه- في قصة الدرع الذي سرقه الجنرال منه، وبالتالي فإن هذا القول يعتبر غير صحيح، وهذا الجواب بالنظر إلى أن هذه القصة هي قصة. قصة حقيقية ولكن القصة لن تذكر بالتفصيل وستتضح نقاط ضعفه.

متى تولى علي بن آفي طالب الخلافة ولد علي بن آفي طالب في بيت النبوة

قصة علي بن آفي طالب مع المسيحي الذي سرق درعه

وتتلخص القصة في خروج علي بن آفي طالب – بإذن الله – من السوق ووجد رجل مسيحي يبيع درعا سرق مني فتعرف علي على الدرع واشتكى منه للقاضي المسلم. جلست أنا والقاضي مكانه وبالفعل جلس علي وقال للقاضي إذا كان الخصم مسلمًا جلس بجانبه ولم يفعل ذلك لأن رسول الله صلى الله عليه وسلم. وقال صلى الله عليه وسلم “لا تصافحواهم، انتقدوا مرضاهم، ولا تصلي لهم، واجعلهم على مصاعب الطرق، وجعلوها صغيرة كما جعلها الله”. سأل شريا علي بن. آفي طالب للإثبات، ولم ينكره القائد العام له، وهنا اعترف المسيحي أن هذا الدرع يخص إيلي بن آفي طالب، ودخل في الإسلام لما رآه من حسن الخلق. والعدل فيه.[1]

من هو قاتل علي بن آفي طالب

هل القصة الوقائية التي سرقها المسيحي مني قصة حقيقية

بعد ة هذه القصة اتضح ما يضعفه، وفي هذه الفقرة من مقال القاضي الحاكم على الخليفة علي بن آفي طالب، ستكون هناك رغبة في أن يستمتع الله به، في القصة الوقائية التي سرقها المسيحي، هذه الأمور سوف نذكر ما يلي[2]

  • تتضمن سلسلة البث الخاصة بها أعدادًا ضعيفة، مثل
    • – سعيد عبد بن زيد الجمل المحكوم بالكذب.
    • عمار بن شمر الجافي عدد محكوم بالضعف.
  • أن النص يحتوي على حديث ضعيف، وهو “لا تصافحهم، ولا تبدأ بالبركات، ولا تزور مرضاهم، ولا تصلي عليهم، وتلتف عليهم في الطرق الضيقة، واجعلهم صغيرين”. كما جعلهم الله صغيراً “مما يخالف هدي الرسول صلى الله عليه وسلم – كما كان الرسول يزور أهل الكتاب.

تحذير قد يكون للقصة مصدر موجود في السنة النبوية، لكنها ليست في سلسلة البث هذه. لأن ما حدث لم يدخل في عهد الخلفاء الراشدين. لأنهم استحقوا العدل والإنصاف.

ما هو المسجد الذي اغتيل فيه علي بن آفي طالب

وهكذا توصلوا إلى خاتمة هذا المقال بعنوان حكم القاضي على الخليفة علي بن آفي طالب رحمه الله في القصة الواقية التي سرقها المسيحي، وفيها شرح خطأ تلك العبارة، ثم القصة. قيل في هذا السياق، وفي نهاية المقال جاء ذلك في بيان. حقيقة هذه القصة هي خطؤه.